أخبار مصر

دكتور محمود محيي الدين .. مؤتمر الأطراف السابع والعشرين يضم جناحاً للشباب لأول مرة على مستوى مؤتمرات المناخ

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
كتب محمد عزت
•• إقامة جناح الشباب تعكس إيمان الرئاسة المصرية للمؤتمر بأهمية مشاركتهم في العمل المناخي
قال الدكتور محمود محيي الدين، رائد المناخ للرئاسة المصرية لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة للتغير المناخي COP27 والمبعوث الخاص للأمم المتحدة المعني بتمويل أجندة ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة، أن مؤتمر الأطراف السابع والعشرين بشرم الشيخ يشهد إقامة جناح للأطفال والشباب لأول مرة على مستوى مؤتمرات المناخ.
وأوضح محيي الدين، خلال إلقاء كلمة بمناسبة يوم الشباب ضمن فعاليات المؤتمر، أن إقامة هذا الجناح تعكس إيمان الرئاسة المصرية للمؤتمر بأهمية مشاركة الشباب في العمل المناخي، وكذلك توعية الأطفال بأزمة المناخ وسبل التعامل معها.
وأضاف أن مشاركة الشباب لابد ألا تقتصر على إبداء الرأي، بل تتسع لتشمل طرح الحلول والمشاركة في تنفيذها، مؤكداً أهمية إشراك الشباب في صناعة القرار فيما يتعلق بالعمل المناخي لأنهم الأجدر بتقرير مصيرهم ورسم مستقبلهم.
وأفاد محيي الدين بأن مهمة رواد المناخ هي العمل مع الجهات والأطراف الفاعلة غير الحكومية بما في ذلك الشباب، قائلاً إن هناك اهتماماً بمشاركة الشباب من جميع أنحاء العالم لمشاركة المعرفة وتبادل الآراء وحشد الجميع بلا استثناء خلف العمل المناخي.
وأكد محيي الدين أهمية توعية الأطفال بأزمة المناخ بصورة مبسطة، موضحاً أنه طالب بعمل نسخة عربية من كتاب للأطفال باللغة الإسبانية بهدف رفع وعي الطفل العربي بهذه القضية الهامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: