توك شو وسوشيال ميديا

طفل العتبة نفسي اطلع مهندس :”أبويا مش عايز يوديني المدرسة وبيقولي المدارس لسا قافلة “

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
كتبت جهاد محمد 
استوقفتني ملامحه البريئة و هو يحاول أن يبيع لي احد الشنط التي يحملها ، دهشت من ملامحه الطفولية و شدني الفضول لأسئله عن عمره و ليه هو مش في المدرسة دلوقتي ، وهنا فاجأني بإجابة لم أتوقعها “مش المدارس قافلة يا أبلة ابويا قالي كده ” و من هنا جاء الحوار … قال اسلام ذو الثمانية أعوام ، أنه يعمل مع والده يوميًا في سوق العتبة بائع شنط للمارة من الساعة 7 صباحًا حتى الخامسة مساءًا، موضحًا أن والده يصطحبه هو وأخوه الاخر للعمل بميدان العتبة.
وأضاف الطفل، في تصريحات تليفزيونية لبرنامج “الظل” المذاع على قناة النهار الجديد والذى تقدمه الإعلامية / دينا عبده ، أنه لم يلتحق بالدراسة ولا يجيد القراءة والكتابة ولكنه علم من والده أنه في الصف الخامس الابتدائي، قائلًا:”أمي وأبويا بيقولولي إني في سنة خامسة وانا مبعرفش اقرا ولا اكتب ومروحتش مدرسة قبل كدا”.
وأوضح الطفل، أن والديه يبلغوه أن الدراسة لم تبدأ بعد حتى الآن، قائلًا: “أبويا دايمًا بيقولي المدارس لسا قافلة وبينزلني اشتغل معاه كل يوم ومش بلعب مع أصحابي”.
وعن حلمه، تمنى الطفل، أنه يلتحق بكلية الهندسة ليكون مهندس عندما يكبر، قائلًا:”نفسي أكون مهندس “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: