تحقيقات وتقرير

وزير الزراعة يبحث مع نظيريه السنغالي والصومالي آفاق التعاون الزراعي المشترك بين مصر والدولتين الشقيقتين

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

على هامش مؤتمر المناخ COP27،

كتب محمد جلال

في إطار مشاركة وزراء الزراعة من مختلف الدول الافريقية في مؤتمر المناخ

اختتم السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي لقاءاته ومباحثاته الثنائية على هامش القمة بلقاء وزيرا الزراعة في السنغال والصومال وبحث معهم افاق التعاون المشترك بين مصر والدولتين الشقيقتين وايضا دعم

مبادرة الغذاء والزراعة من اجل التحول المستدام Fast التى اطلقتها الوزراة في قمة المناخ

حيث التقى “القصير” بالسيد/ السنغالي علي نجويي ندييا وزير الزراعة السنغالي
وفي بداية الاجتماع
‏”القصير” رحب بنظيره السنغالي وأكد علي ان مصر تضع نصب اعينها التنمية الشاملة في أفريقيا لتحسين وتطوير سبل العيش لشعوب القارة،
وأكد أن هناك توجيهات من القيادة السياسية بتقديم كافة أوجه الدعم إلى الأشقاء الأفارقة
‏أشار القصير إلى معرض التقاوي الذي تقيمه وزارة الزراعة المصرية في المنطقة الخضراء بمؤتمر المناخ ودعا نظيره السنغالي لزيارة هذا المعرض، وأكد أيضا علي المضي قدما في اتخاذ اجراءات توفير تقاوي القمح المعتمدة
‏ومن جانبه أكد الوزير السنغالي انه يتطلع إلى التعاون مع مصر في مجال إنتاج تقاوي المحاصيل الاستيراتيجية نظرا للظروف التي تمر بها دول العالم المختلفة والحاجة الماسة لتحقيق الأمن الغذائي لشعوبها خاصة دول العالم النامي، ومن بين المحاصيل التي يهتم بها الجانب السنغالي هو القمح نظرا للاستهلاك المتزايد من الخبز، وأشار إلى أن الجانب السنغالي قام بتنفيذ تجارب علي بعض تقاوي القمح المصرية وقد نجحت هذه التجارب بشكل كبير ولدي السنغال رغبة عارمة للتعاون مع الجانب المصري في هذا الشأن
وفي سياق متصل التقى القصير بالسيد/ حسن حسين محمود وزير الزراعة الصومالي حيث بحث الجانبان التعاون في مجال الثروة الحيوانيه والسمكية والتدريب وبناء القدرات
قد تكون صورة ‏‏‏٦‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يجلسون‏‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: